منهج ثعلب في شرح ديوان زهير بن أبي سلمى دراسة لغوية: Tha'alab's approach in explaining the Diwan of Zuhayr bin Abi Salma, a linguistic study

Research output: ThesisMaster's Thesis

3 Downloads (Pure)

Abstract

من المعروف أنَّ السمة البارزة عند القدماء هي أنَّ عنايتهم بالتطبيق أغلب من عنايتهم بالتنظير فيما يتصل بقواعد العربية ، ولاشك أنَّهم في تطبيقهم يصدرون عن أفكارٍ معينةٍ ، يمكن أنْ تشكِّل جوانب نظريةٍ متكاملةٍ ، ومن جوهر القديم ما أفرده القدماء من درسٍ لُغويٍّ للتعليق على النصوص الأدبية ، يتمثَّل في شروحهم على هذه النصوص الأدبية ، سواءٌ أكان المشروح شعرًا أم نثرًا . ويمكننا أنْ نقول إنَّ هذه الشروح قد جاءت المادة اللغوية فيها مزيجًا من نُظُم
اللغة ، الأصوات والصرف والنحو والدلالة ، هذا مع ملاحظة أنَّها تصبُّ جميعًا في نظامٍ واحدٍ هو النظام اللغويّ Linguistic System ، وتُعدُّ هذه النُّظم ( مستويات التحليل اللغوي ) الأساس الذي تقوم عليه الدراسة اللغوية الحديثة ، ومن أفضل المناهج في دراسة اللغة ، وهذا التقسيم " المستوى الصوتيّ – المستوى الصرفيّ - المستوى النَّحويّ – المستوى الدلاليّ " هو عين المنهجية Systematieness التي يقوم عليها الدرس اللغوي الحديث .

ولقد لفت شَرْح ثعلب على ديوان زهير بن أبي سلمى نظري ، فكان موضوعًا لهذه الدراسة في ضوء ما كتبه القدماء والمحدثون ؛ لذا كان عنوان هذا البحث " منهج ثعلب في شَرْح ديوان زهير بن أبي سلمى ، دراسةٌ لُغويةٌ " .
وبناءً على ما سبق ، فقد جاءت الدراسة معتمدةً على ما لاحظته على منهج ثعلب في هذا الشرح ، فتمثّلت في مقدمة ، وتمهيدٍ ، للتعريف بالشاعر والشارح ، والتعريف بالدراسات السابقة وثيقة الصلة بموضوع البحث ، والتعريف بالمادة موضوع البحث ومنهج ثعلب فيها .

أمَّا الفصول الأربعة ، فقد دار الفصل الأول منها حول المستوى الصوتي ، وقد عرضت فيه للإِبدال الصوتي ، والإِحلال بين الصوائت القصيرة ، والقلب المكانيّ ، وبعض الموضوعات المتصلة بالهمزة ، والإِظهار" فك التضعيف " ، والتقاء الساكنين ، وحذف التنوين ، والأصوات وعلاقتها بالدلالة ، وغير الصحيح صوتيًّا .

ودار الفصل الثاني حول المستوى الصرفيّ ، فعرضت فيه للموضوعات المتصلة بالصرف في الشرح ، وذلك نحو الوزن الصرفيّ للكلمات في الشرح ، والمشتقات ، وأبنية الأفعال ، والمقصور والممدود ، والتصغير ، والنَّسب ، والتحويل في الصِّيغ الصرفية .

ودار الفصل الثالث حول المستوى النَّحويّ ، وعرضت فيه للموضوعات المتصلة بالنحو في الشرح ، نحو الفصائل النحوية " التذكير والتأنيث ، والمفرد والمثنَّى والجمع ، والضمائر " ، والإعراب واختلاف وجوهه ، والحروف ، وتعليق شبه الجملة ، والمطابقة بين النعت
والمنعوت ، والأساليب النَّحوية " الترخيم والندبة والقسَم " ، وتحليل التراكيب النَّحوية " الحذف و الزيادة وإعادة الترتيب " .

أمَّا الفصل الأخير ، فقد دار حول المستوى الدلاليّ ، وتناولت فيه الموضوعات المتصلة بعِلْم الدلالة ، فجاء على قسمين ، أولهما المعنى المعجميّ ، وتكوّن من مبحثين ، هما : وسائل تفسير المعنى المعجميّ ، وفي أهداف المعجم وواجباته ، والآخر للمعنى الدلاليّ ، وتضمّن خـمسة مباحث هــي : تحـريــر المعنى ، والعموم والخصوص ، والتغيُّر الدلالـــيّ ، والاشتقاق ، والعلاقــات الدلالية " المشترك اللفظي والأضـداد والترادف " .
وانتهى البحث بالخاتمة وقائمة المصادر والمراجع .
Original languageArabic
QualificationMaster of Science
Supervisors/Advisors
  • حموده, الأستاذ الدكتور طاهر سليمان , Supervisor, External person
  • الضاني, أحمد أحمد, Supervisor, External person
Thesis sponsors
Award dateMay 22 1995
Publication statusPublished - May 2 1995

Cite this