دور الأرشيف في المحافظة على السيادة الوطنية في زمن الانسانيات الرقمية من خلال دراسة بعض الأرصدة المتاحة على الخط،

Abderrazak Mkadmi, Fatma Ben Amor

نتاج البحث

ملخص

يُعدّ الأرشيف ذاكرة الأمم والشعوب، إذ يعكس نشاطاتها بمختلف المستويات الفكرية والاقتصادية والسياسية والاجتماعية. وتلعب مؤسسات الأرشيف (الوطنية والمحلية) دورا حيويا في الحفاظ على تاريخ الشعوب وتطورها باعتبارها مصدرا هاما للمعلومات ومنبعا للمعرفة وركيزة لحفظ السجلات وخاصة منها الرسمية ما يدعم ويؤكد سيادة الدول وقوتها وسيطرتها. في هذا السياق تندرج دراستنا هذه والتي تتطرق لمسألة الإنسانيات الرقمية وأثرها على الأرشيف والأرشيفين وعلى دور الارشيف في الحفاظ على السيادة الوطنية بمفهومها التقليدي مع التركيز على دراسة منتجاتها: مجموعة أرصدة الأرشيف الرقمية. ومن هذا المنطلق نحاول الإجابة على الأسئلة التالية: إلى أي مدى أثرت ما يسمى بالإنسانيات الرقمية على تطور الأرشيف، ومفاهيمه ومبادئه وأدواته وأدائه، وخاصة أساليب حفظه على المدى الطويل؟ هل نتحدث عن ثورة أو تطور في وضع الأرشيف؟ ما هي الآثار الهامة للإنسانيات الرقمية على حفظ الأرشيف على المدى الطويل وعلى ممارسات المهنيين المسؤولين عن إدارة الوثائق والبيانات؟ ما الدور الجديد الذي يلعبه الأرشيفون في عصر الإنسانيات الرقمية؟
العنوان المترجم للمساهمةThe role of the archive in preserving national sovereignty in the era of digital humanities by studying some available online balances,
اللغة الأصليةArabic
عنوان منشور المضيفالمؤتمر الدولي حول الأرشيف دعامة للسيادة الوطنية
حالة النشرPublished - 2018

بصمة

أدرس بدقة موضوعات البحث “دور الأرشيف في المحافظة على السيادة الوطنية في زمن الانسانيات الرقمية من خلال دراسة بعض الأرصدة المتاحة على الخط،'. فهما يشكلان معًا بصمة فريدة.

قم بذكر هذا